كلمة الاستاذ الدكتور/مدير مركز تنمية قدرات أعضاء هيئة التدريس والقيادات

 
  • "الحمد لله الذي هدانا لهذا وما كنا لنهتدي لولا أن هدانا الله"

  • من أعظم الهبات التي وهبها الله تعالي لبلدنا " الثروة البشرية " فالبشر وبما ميزهم الله من خصائص إنسانية قادرة على الابتكار وبما لديهم من القدرة على التجديد والابداع والتفكير والتطور والتطوير يمكنهم التغلب على الموارد المتناقصة دون جعلها عائقاً لهم فى تحقيق التطور الذى يسعون إليه. فالبشر هم الثروة الحقيقية لأية أمة وكلما عملنا على تنمية قدراتها عن طريق التأهيل والتدريب المستمر كلما تقدمت الأمة إقتصادياً واجتماعياً وثقافياً.

  • من هذا المنطلق وإيماناً منا بأهمية الدور البشري في رفعة الأمم كان لزاماً علينا بمركز تنمية قدرات أعضاء هيئة التدريس والقيادات بجامعة طنطا - وهو المركز الأول الذى تم اعتماده دولياً بمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا – أن نبذل أقصى جهد لتنمية القدرات التعليمية والبحثية لأعضاء هيئة التدريس والقيادات وكذلك تنمية المهارات الادارية والفنية والسلوكية للجهاز الاداري بجامعة والجامعات الاخري من خلال مصفوفة متكاملة في مجالات التعليم والبحث العلمي والاتصال والتواصل والقيادة والادارة يقوم بالتدريب عليها نخبة متميزة من المدربين المعتمدين دوليا والمدربين المحترفين والمدربين المشاركين والذين يفخر مركز تنمية قدرات أعضاء هيئة التدريس والقيادات بجامعة طنطا بانتماؤهم اليه ويساعدهم في مهمتهم السامية جهاز اداري وفني وتقني متميز. راجين الله العلي القدير أن يوفقنا لما فيه رفعة شأن جامعتنا ومصرنا الحبيبة